علوم الفلك

كل ما تريده عن علوم الفلك
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 265
العمر : 55
تاريخ التسجيل : 28/06/2008

مُساهمةموضوع: الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ   الإثنين يوليو 07, 2008 6:04 am

الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ

56 - في كتاب الخصال عن ابى عبد الله عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله اربع من كن فيه كان في نور الله الاعظم إلى قوله، ومن اذا اصاب خيرا قال: الحمد لله رب العالمين

57 - وباسناده إلى على بن الحسين عليهما السلام قال: ومن قال الحمد لله فقد ادى شكر كل نعمة الله تعالى

58 - في اصول الكافى محمد عن احمد عن على بن الحكم عن صفوان الجمال عن ابى عبد الله عليه السلام قال: قال لى: ما انعم الله على عبد بنعمة صغرت او كبرت فقال: الحمد لله، الاادى شكرها.

59 - وباسناده إلى حماد بن عثمان قال: خرج أبوعبد الله عليه السلام من المسجد وقد ضاعت دابته، فقال: لئن ردها الله على لاشكرن الله حق شكره قال: فما لبث أن أتى بها، فقال: الحمد لله فقال قائل له، جعلت فداك أليس قلت: لاشكرن الله حق شكره؟ فقال أبوعبد الله: الم تسمعنى قلت: الحمد لله؟

60 - في تفسير على بن ابراهيم في الموثق عن أبى عبد الله عليه السلام في قوله: " الحمد لله " قال: الشكر لله وفى قوله " رب العالمين " قال: خلق المخلوقين1

61 - في من لايحضره الفقيه وفيما ذكره الفضل من العلل عن الرضا عليه السلام انه قال: " والحمد لله انما هو اداء لما اوجب الله عز وجل على خلقه من الشكر، وشكر لما وفق عبده من الخير " رب العالمين " توحيد له وتحميد واقرار بانه هو الخالق المالك لاغيره.

62 - في مجمع البيان وقال رسول الله صلى الله عليه وآله: ان الله تعالى من على بفاتحة الكتاب إلى قوله: " الحمد لله رب العالمين " دعوى أهل الجنة حين شكروا الله حسن الثواب

63 - في أصول الكافي بإسناده إلى أبى عبد الله عليه السلام قال: من قال أربع مرات إذا اصبح: " الحمد لله رب العالمين " فقد أدى شكر يومه، ومن قالها إذا أمسى فقد أدى شكر ليلته.

64 - - وبإسناده إلى أبى عبد الله عليه السلام قال: كان رسول الله صلى الله عليه وآله إذا أصبح قال: الحمد لله رب العالمين كثيرا على كل حال ثلثمأة وستين مرة، وإذا أمسى قال مثل ذلك.

65 - على بن إبراهيم عن أبيه عن ابن ابى عمير عن بعض أصحابه قال: عطس رجل عند أبى جعفر عليه السلام فقال: الحمد لله فلم يسمته أبو جعفر عليه السلام2 وقال: نقصنا، حقنا ثم قال إذا عطس أحدكم فليقل: الحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وأهل بيته، قال فقال الرجل فسمته أبو جعفر عليه السلام.

66 - وباسناده إلى مسمع بن عبد الملك قال: عطس أبوعبد الله عليه السلام فقال: الحمد لله رب العالمين ثم جعل اصبعه على أنفه فقال: رغم انفى لله رغما داخرا.

67 - وباسناده إلى محمد بن مروان قال: قال: امير المؤمنين عليه السلام: من قال اذا عطس الحمد لله رب العالمين على كل حال، لم يجذ وجع الاذنين والاضراس.

68 - وباسناده إلى أبى عبد الله عليه السلام قال: من عطس ثم وضع يده على قصبة أنفه ثم قال الحمد لله رب العالمين كثيرا كما هو أهله وصلى الله على محمد النبى وآله وسلم، خرج من منخره الايسر طاير أصغر من الجراد وأكبر من الذباب، حتى يصير تحت العرش يستغفر الله له إلى يوم القيامة.

69 - في كتاب التوحيد كلام الرضا عليه السلام في التوحيد، وفيه: ورب اذلامر بوب وفيه عن على عليه السلام مثله.

70 - وعن أبى جعفر عليه السلام حديث طويل وفيه: لعلك ترى ان الله انما خلق هذا العالم الواحدى او ترى ان الله لم يخلق غيركم؟ بلى والله لقد خلق ألف ألف عالم، وألف ألف آدم، انت في آخر تلك العوالم واولئك الادميين.

71 - في كتاب الخصال بإسناده إلى أبى عبد الله عليه السلام انه قال في حديث طويل ان عالم المدينة،3 ينتهي إلى حيث لا يقفو الاثر ويزجر الطير ويعلم ما في اللحظة الواحدة مسيرة الشمس يقطع اثنى عشر برجا أثنى عشر برا واثنى عشر بحرا واثنى عشر عالما

72 - وبإسناده إلى العباد بن عبد الخالق عمن حدثه عن ابى عبد الله عليه السلام قال: إن لله عز وجل اثنى عشر ألف عالم كل عالم منهم أكبر من سبع سماوات وسبع أرضين، ما يرى عالم منهم إن لله عز وجل عالما غيرهم وأنا الحجة عليهم.

73 - في عيون الأخبار حدثنا محمد بن القاسم الاسترآبادى المفسر رضى الله عنه قال: حدثني يوسف بن محمد بن زياد وعلى بن محمد بن سيار عن أبويهما، عن الحسن بن على بن محمد بن على بن موسى بن جعفر بن محمد بن على بن الحسين بن على بن أبى طالب عليهم السلام عن أبيه عن جده عليه السلام قال: جاء الرجل إلى الرضا عليه السلام فقال له، يابن رسول الله اخبرنى عن قول الله تعالى: " الحمد لله رب العالمين " ما تفسيره؟ فقال: لقد حدثنى أبى عن جدى عن الباقر عن زين العابدين عن أبيه عليهم السلام، ان رجلا جاء إلى أمير المؤمنين عليه السلام فقال: اخبرنى عن قول الله تعالى " الحمد لله رب العالمين " ما تفسيره، فقال: الحمد لله هو أن عرف عباده بعض نعمه عليهم جملا، اذ لا يقدرون على معرفة جميعها بالتفصيل لانها أكثر من ان تحصى أو تعرف، فقال لهم: قولوا الحمد لله على ما انعم به علينا رب العالمين وهم الجماعات من كل مخلوق من الجمادات والحيوانات فاما الحيوانات فهو يقلبها في قدرته ويغذوها من رزقه، ويحوطها بكنفه، ويدبر كلامنها بمصلحته، واما الجمادات فهو يمسكها بقدرته ويمسك المتصل منها أن يتهافت4 ويمسك المتهافت منها أن يتلاصق ويمسك السماء أن تقع على الارض الاباذنه ويمسك الارض ان تنخسف الا بامره، انه بعباده رؤف رحيم قال عليه السلام: " ورب العالمين " مالكهم وخالقهم وسايق أرزاقهم اليهم من حيث يعلمون ومن حيث لايعلمون، فالرزق مقسوم، وهو يأتى ابن آدم على اى سيرة سارها من الدنيا، ليس تقوى متق بزايده، ولافجور فاجر بناقصه، وبينه وبينه ستر وهو طالبه فلو أن أحدكم يفر من رزقه لطلبه رزقه كم يطلبه الموت، فقال الله جل جلاله: قولوا الحمد لله على ما أنعم به علينا، وذكرنا به من خير في كتب الاولين قبل أن تكون، ففى هذا ايجاب على محمد وآل محمد صلوات الله عليهم وعلى شيعتهم أن يشكروه بما فضلهم وذلك ان رسول الله صلى الله عليه وآله قال: لما بعث الله عز وجل موسى بن عمران عليه السلام وأصطفاه نجيا وفلق له البحر ونجى بنى اسرائيل وأعطاه التوارة والالواح راى مكانه من ربه عز وجل: فقال: يارب لقد أكرمتنى بكرامة لم تكرم بها أحدا قبلى فقال الله جل جلاله يا موسى أما علمت ان محمدا أفضل عندى من جميع ملئكتى وجميع خلقى؟ قال موسى: يارب فان كان محمد أكرم عندك من جميع خلقك فهل في آل الانبياء أكرم من آلى؟ قال الله جل جلاله يا موسى أما علمت ان فضل آل محمد على جميع آل النبيين كفضل محمد على جميع المرسلين؟ وقال موسى: يارب فان كان آل محمد كذلك ف؟؟ في امم الانبياء فضل عندك من امتى؟ ظللت عليهم الغمامة وأنزلت عليهم المن والسلوى وفلقت لهم البحر؟ فقال الله جل جلاله: يا موسى أما علمت ان فضل امة محمد على جميع الامم كفضله على جميع خلقى فقال موسى: يارب ليتنى كنت أراهم ! فأوحى الله عز وجل اليه يا موسى: انك لن تراهم وليس هذا أوان ظهروهم، ولكن سوف تراهم في الجنات: جنات عدن والفردوس بحضرة محمد في نعيمها يتقبلون وفى خيراتها يتبحبحون5 أفتحب أن اسمعك كلامهم؟ قال نعم الهي، قال الله جل جلاله: قم بين يدى واشدد مأزرك6 قيام العبد الذليل بين يدى الجليل ففعل ذلك موسى عليه السلام فنادى ربنا عز وجل: يا امة محمد ! فأجابوه كلهم وهم في اصلاب آبائهم وأرحام امهاتهم، لبيك اللهم لبيك لبيك لاشريك لك لبيك ان الحمد والنعمة والملك لك لاشريك لك قال: فجعل الله عز وجل تلك الاجابة شعار الحاج ثم نادى ربنا عز وجل: يا امة محمد ان قضائى عليكم ان رحمتى سبقت غضبى وعفوى قبل عقابى فقد استجبت لكم من قبل ان تدعونى واعطيتكم من قبل ان تسالونى من لقينى منكم بشهادة ان لا اله الا الله وحده لاشريك له وان محمدا عبده ورسوله صادق في أقواله محق في افعاله وأن على بن أبى طالب عليه السلام أخوه ووصيه من بعده ووليه ويلتزم طاعة كما يلتزم طاعة محمد وان أولياءه المصطفين الطاهرين المطهرين المبانين7 بعجايب آيات الله ودلائل حجج الله من بعدهما اولياءه أدخلته جنتى وان كانت ذنوبه مثل زبد البحر قال: فلما بعث الله عز وجل نبينا محمدا صلى الله عليه وآله قال: يا محمد وما كنت بجانب الطور اذنادينا امتك بهذه الكرامة، ثم قال عز وجل لمحمد صلى الله عليه وآله قل: " الحمد لله رب العالمين " على ما اختصنى به من هذه الفضيلة وقال لامته قولوا الحمد لله رب العالمين على ما اختصنا به من هذه الفضايل.


_________________
من قال
سبحان الله وبحمده سبحان
الله العظيم غرست له نخــــــــله فى الجــــــنة
[embed-flash(width,height)][embed-flash(width,height)][/embed-flash]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://falak.ba7r.org
 
الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
علوم الفلك :: القســــــــــــم الــــــــــــــعام :: تفســـير القرآن الكريم-
انتقل الى: